مـنـتديـات شمس
أهلا بك فى منتدى شمس ونرحب بك عضو معنا

أسطورة فى الابداع والتميز


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

هل عندك وقت كافي للقراءة سؤالا وجوابا الجزء الثانى

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

shams

avatar
رئيس المنتدى
رئيس المنتدى
س 31 : ما هي علامات البلوغ عند الولد والبنت ؟
ج: عند الولد العلامتان الأساسيتان اللتان تدلان على أن الولد أصبح بالغا ومكلفاهما:ظهور شعر العانة حول الذكر,وبدء الاحتلام,ويكون عادة في سن 15 سنة.وعندالأنثى هناك علامتان كذلك هما: ظهور شعر العانة حول فرجها,وبدء نزول دمالحيض,ويتم ذلك عادة في سن 13 سنة.ويمكن أن تتقدم علامات البلوغ عند الذكر أوالأنثى قليلا عن السن المذكور سابقا أو تتأخر قليلا عنه بشكل طبيعي لا يدعولأي قلق .

س 32 : ما الحكم فيما كان يعطيه الرجل منمال لزوجته في ليلة دخوله عليها في مقابل أن تُمكِّنه من نفسها وتسمح له أنيجامعها ؟
ج:هو فعل حرام لأن الجماع في هذه الحالة شبيهبالزنا,ولأن الرجل عندما عقد على المرأة ودفع لها المهر أصبحت زوجتُه حلالاعليه يجوز له أن يستمتع بها بدون أن يدفع لها أي شيء.أما إذا دفع الرجللزوجته شيئا أو أهدى لها هدية تطوعا منه ومن تلقاء نفسه,من باب الإحسانوالإكرام فلا شيء في ذلك بإذن الله .

س 33 : هل يجوزللمرأة أن تستعمل-خارج البيت-المساحيق على أظافرها أو يديها أو وجهها أوتستعمل العطور؟
ج: هو حرام,لأن في ذلك ما فيه من إثارة للغرائزالجنسية للرجال الذين تمر عليهم.قال رسول الله-ص-:"أيما امرأة استعطرت فمرتبقوم ليجدوا ريحها فهي زانية".

س 34 : كيف يخرج المذيمن المرأة ومن الرجل,وما الذي يترتب عليه ؟
ج: المذي ماء شفافرقيق لا لون له يخرج من المرأة ومن الرجل على إثر مداعبة أو تفكير في الجنسأو نظر.وإذا خرج المذي من الرجل أو المرأة وجب غسل القُبل كله,ثم من أجلالصلاة يجب إعادة الوضوء الأصغر.

س 35 : امرأة تشكوزوجَها وتقول بأنه يستأذن منها أن تسمح له بأن يزني ب"فلانة "وإلا فإنهيطلقها.هل يجوز له ذلك أم لا ؟ وهل يجوز لزوجته أن تطاوعه فيما يريد ؟
ج: السؤال لا يليق أن يُطرح أساسا,ولا يدعو إلى طرحه إلا جهلالناس بالإسلام أو استهتارهم به.وإلا فالمسألة من البداهة والوضوح بمكان.أمافعل هذا الرجل الساقط فهو حرام وهو فسق وفجور وفيه من الاستهتار بالدين مافيه.وأما بالنسبة للزوجة فمن هي حتى تسمح أولا تسمح وتأذن أو لا تأذن ؟!.إنالله هو المشرع الواحد الأحد"لا شريك له"ولا يجوز لمن في الأرض جميعا أنيأذنوا لشخص مهما كان بفعل الحرام.إن واجبها أن تنهاه ثم تنهاه,وليكن بعد ذلكما يكون.

س 36 : يقال بأن الذي لا يزني حتى يتزوج قديُصاب بالكبت الذي يبقى يعاني منه حتى يتزوج,أو يبقى يعاني منه طيلة حياته.هلهذا صحيح ؟
ج: صحيح أن على الشاب أن يبذل جهدا كبيرا حتى تمر عليهمرحلة المراهقة وبداية الشباب بدون أن ينحرف ويقع في الزنا. وصحيح أنه إذاأراد أن يتزوج وهو سالم (من الأذى) وغانم (للأجر),عليه أن يستعين بالله ثمبالصيام والصلاة والقرآن والذكر والدعاء والرياضة والمطالعة الدينية و..ولكنإذا روعي ذلك من طرف الشاب المسلم فإن المقولة المذكورة في السؤال تصبح لغوافي لغو,وصدق الله الذي حرم الزنا,ولا يحرم الله علينا إلا ما يضرنا,وكذَبَ منخالفه ممن شجع على ما حرم الله.أما حكاية الكبت فهي حكاية فارغة يكذبهاالعلماء والأطباء وكذا ملايين المسلمين في العالم الذين تزوجوا وهم أطهار ولميُصَب أحدهم بكبت أو بما يشبه الكبت,ولله الحمد والمنة.

س 37 : ما الذييُمنع عن المرأة الحائض والنفساء؟
ج: يمنع عليهما جملة أشياء منها: الطواف بالكعبة, الاعتكاف,الصلاة (ولا تُقضى بعد ذلك),الصيام(وتَقضيه فيمابعد), الجماع,دخول المسجد,ومس المصحف.

س 38 :هل يجوزمعاقبة متحجبة وزانية على زناها بأن نفرض عليها أن تنزع حجابها وتتبرج حتى لاتنفر الناس من الحجاب ؟
ج: لا يجوز هذا أبدا.يجب تقديم النصيحةلهذه المرأة,فإذا انتصحت فبها ونعمت,وإلا فنسأل الله لها الهداية, ولنا الأجروعليها الوزر,والعيب فيها لا في الحجاب.إن الله تعبدنا بالوسائل كما تعبدنابالغايات,ومنه فإن الحرص على نظرة الناس الطيبة إلى الدين وإن كان غرضا نبيلاإلا أن التبرج معصية من المعاصي,ولا يجوز أبدا أن نُحسِّن نظرة الناس إلىالدين بدعوة بعضهم إلى معصية الله.

س 39 : هل يجوزللرجل أن يمزق غشاء البكارة لزوجته بيده ليلة الدخول عليها ؟
ج: لا يجوز أن يتم ذلك إلا بالهدوء واللين وبطريقة شرعية وحيدة هي الجماعوالجماع فقط.وقد تتم العملية في ليلة واحدة وفي لحظة واحدة وقد تتم خلالليالي. والأمر أولا وأخيرا سر من الأسرار الخاصة بالزوجين,لا يجوز لأحد آخرأن يتدخل فيه من قريب أو من بعيد.

س 40 : كيف تفطرالحائض أو النفساء في رمضان ؟
ج: تفطر على اعتبار أنه يجوز لهاالإفطار ويحرم عليها الصيام, وعلى اعتبار أن إفطارها رخصة يجب الأخذبها.وتفطر المرأة الحائض أو النفساء كما يفطر المريضُ لا كما يفطر الذي أفطرلأنه خاف على نفسه من شدة الجوع أو من شدة العطش. والفرق بين الأول والثانيهو أن الأول يأكل ويشرب سائر اليوم ما شاء كما شاء ومتى شاء وأين شاء,وأماالثاني فإنه لا يأكل أو يشرب إلا على سبيل الاضطرار, والضرورة تقدر بقدرها أيأنه يأكل ليسد الجوع وحتى لا يموت ويشرب ليسد العطش وحتى لا يموت.وما تعودتعليه بعض النسوة اللواتي لا تأكل الواحدة منهن في النهار أثناء الحيض إلالقمة ولا تشرب إلا جرعة هو عادة جاهلية ما أنزل الله به من سلطان.هذا معملاحظة أن الأفضل للمرأة أن تتجنب-أدبا وحياء-الأكل أو الشرب أمام محارمها منالرجال سواء كانوا أبناء أو إخوة أو أب,ومن باب أولى أمام الأجانب منالرجال.

س 41 : هل يُبطل الاحتلامُ في النهارالصيامَ؟

ج: لا يُبطل هذا الاحتلام الصيامَ سواء كان المحتلم رجلاأو امرأة.

س 42:ما حكم الشرع في اللواط؟
ج:لا أدري إذا كانت كلمة"لواط"مناسبة للدلالة على فاحشة معينةتتمثل في الاتصال الجنسي الذي يقع بين الرجل والرجل.هذه الكلمة التي بسببهاأصبح البعض منا يستحون أن يذكروا اسم نبي من كرام الأنبياء إسمه "لوط"-ص-.إنهذا الفعل حرام بإجماع الأمة,ودليل على فساد الفطرة وخبث الطوية,وأمر غيرمحبب للنفس السوية على خلاف الزنا .وحكم اللوطي القتل عند الكثير منالعلماء.والله ما عاقب قوما على فاحشة ارتكبوها –منذ آدم وحتى الآن-مثلماعاقب مرتكبي هذه الفاحشة بالذات:لقد قلب الأرض عليهم وجعل عاليَهاسافلَها.

س 43 :هل يجوز تقبيل أحد الزوجين لعضو الآخرالتناسلي؟
ج: يجوز بدون أي حرج شرعي بشرط أن يتم ذلك بالتراضي بينالزوجين وبعيدا عن الإكراه (خاصة بعيدا عن إكراه الرجل للمرأة على ما لاتريد),ومع التنبيه إلى 3 أمور:الأول أن الرجل يميل عادة إلى هذا أكثر منالمرأة,والثاني أن عضو الرجل التناسلي أكثر نظافة طبيا وصحيا, والثالث أنالواجب إن تم ذلك تحري الصحة والنظافة في العضو الذي يدخل في الفم.

س 44:هل عدم نزول الدم ليلة دخول الرجل على المرأة دليل على أنالمرأة قد ارتكبت الفاحشة قبل زواجها؟
ج:عدم نزول الدم لا يدلأبدا دلالة قطعية على أن المرأة قد زنت من قبل.إن الدم يمكن أن لا ينـزل ليلةالدخول لأسباب أخرى غير الزنا:مثلا لأن الغشاء قد يكون تمزق من قبل(وسال الدممن الفرج من قبل),بحركة رياضية معينة,ومثلا لأن الغشاء قد يكون تمزق من قبلعند إمرار الفتاة لقطعة قطن على فرجها من أجل التأكد من جفاف فرجها ونهايةطهرها, فلا ينزل منها دم بعد ذلك أي في ليلة الدخول على سبيل المثال.ولأنالغشاء قد يكون مطاطيا,فلا يتمزق هذا الغشاء إلا عند الولادة.وعلى الرجل أنلا يتهم زوجته بالباطل وأن يعلم بأن الله أوصانا بنسائنا خيرا, وأن قذفالمحصنات المؤمنات العفيفات كبيرة من الكبائر عقوبته في الدنيا قريبة منعقوبة الزنا.

س 45 : ما حكم الشرع في الاستمناء منالرجل أو من المرأة ؟
ج: المقصود بالاستمناء هو إحداث احتكاك معينبين العضو التناسلي وشيء ما بقصد الحصول على اللذة الكبرى أو الإشباعالجنسي.وهي عملية تتم عند الأسوياء من الناس عِوض الجماع عندما لا يقدرونعليه لأنهم غير متزوجين,أو عندما يكون ممنوعا عليهم كما يحصل للرجل عندماتكون زوجته حائضا أو نفساء.ويتم الاستمناء عادة باليد سواء عند الرجل أوالمرأة.والاستمناء حرام عند جمهور العلماء,وذهب بعض الفقهاء إلى أنه يجوزللرجل أن يستمني عند الضرورة,أي إذا خاف على نفسه من الزنا.

س 46:ما المقصود بالكلام البذيء والفاحش؟
ج:هو ذِكرما يُستقبحُ ذكره بألفاظ صريحة.والمقصود بما يستقبح ذكره ما تعلق بالأعضاءالتناسلية وكذا الاتصالات الجنسية بين الجنسين.وحتى يتجنب الشخص في حديثهالجاد عن الجنس والعلاقات الجنسية,حتى يتجنب الوقوع في الكلام البذيء بدون أنيشعر,عليه:إما أن يستعمل الألفاظ اللغوية أو الشرعية عوض استعمال ألفاظ "اللهجة الدراجة",وإما أن يستعمل التلميح والكناية عوض التصريح. وأذكربالمناسبة أن بعض المرضى يخرجون في بعض الأحيان من عيادات بعض أطباء الأمراضالنفسية أو الجنسية (والحمد لله على أنهم قلة)هاربين,لأنهم سمعوا من الطبيبوهو ينصحهم ويوجههم كلاما بذيئا فاحشا.نَعم صدر منه بنية حسنة, لكن النيةالحسنة وحدها لا تكفي لأن المفروض في الطبيب أنه يعرف ماذا يقولُ وكيفيقولُ.

س 47 : هل يؤثر صغر ذكر الرجل على إمكانية حملالمرأة من زوجها؟
ج: إذا فرضنا بأن الذكر قصير بالفعل فإننا نقولبأن الحمل لا يتأثر عادة بقصر الذكر,بمعنى أن الرجل يمكن أن يعيش مع زوجته –مع قلة استمتاع أو استمتاع ناقص– لكن زوجته تحمل منه بشكل عاديوطبيعي.والأصل في علاج هذه الحالة هو العملية الجراحية التي لا يمكن أن تزيدللرجل من طول ذكره أكثر من 3 سم مع ما تكلفه هذه العملية من نفقات.وإذا كانطول الذكر 7 سم أو أكثر فإنه يكون ذكرا عاديا تماما يمكن معه الاستمتاعوالإمتاع وكذا يمكن معه الإنجاب بكل سهولة.

س 48 : ألا يجوز لمن يحتاج إلى استعمال المصحف كثيرا أن يمسه ولو بدون وضوءأصغر؟
ج: جوز المالكية لمعلم القرآن أو المتعلم –رجلا أو امرأة-أومن يدخل في حكمهما ممن يحتاج كثيرا إلى استعمال المصحف ,جوزوا له أن يمسالمصحف بشرط حصول الطهارة الكبرى فقط,أي ولو لم يكن متوضئا الوضوءالأصغر.

س 49 :هل يجوز للمرأة أن تقرأ القرآن وهيحائض أو نفساء؟
ج:جوز المالكية لها أن تقرأه إما مما تحفظ,وإما منكتاب تفسير مثلا,أي بدون أن تمس المصحف,وذلك حتى لا تهجر القرآن وتبقىباستمرار متصلة به.

س 50 : هل قبلة الرجل لزوجته علىالفم تبطل الوضوء ؟
ج: الأصل في هذه القبلة أن الغرض منها طلبالشهوة,والعادة جرت على أن الرجل يلتذ بها,ومنه فإنها تُبطل الوضوء الأصغرحتى ولو لم يخرج من الرجل مذي,وحتى ولو وقعت بإكراه أو استغفال, وسواء في ذلكالمقبِّل أو المقبَّل.

س 51 : ما هي وسيلة منع الحملالتي يجوز استعمالها للتحديد أو للتنظيم؟
ج: المهم أن يكونالتحديد أو التنظيم جائزا ثم بعد ذلك يُرجع الإسلام أمرَ الوسيلة المستعملةلمنع الحمل إلى الطبيب المسلم الخبير الثقة.إن كل وسيلة لا ضرر فيها يجوزاستعمالها,وإذا كانت جل الوسائل مُضرة فإن الإسلام يطلب استعمال أقل هذهالوسائل ضررا.ومهما تعددت الطرق فإن الوسائل المختلفة تقوم عموما على منعالحيوان المنوي من إخصاب البويضة أثناء أو بعد الجماع.

س 52 : كم مرة يمارس الزوجان الجنس؟
ج: الأمر يختلفبين بداية الزواج وبعد ذلك,وبين مكان ومكان, وبين ظرف وظرف,إلا أن الأحسن بعدمرور سنوات على الزواج أن يتم الجماع بمعدل مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوعالواحد.ولا بأس أن يجامع الرجل بين الحين والآخر زوجته في يومين متتاليين إذاكان راغبا في ذلك أو إذا كانت زوجته راغبة في ذلك.ولا بأس في المقابل أنيجامع الرجل زوجته في بعض الأحيان مرة واحدة في الأسبوع إذا تم ذلك بالتراضيبينهما.والمرفوض ذوقا وطبيا وصحيا وضع برنامج أو توقيت للجماع يلتزم بهالزوجان على سبيل الإلزام بشكل دائم ومستمر.

س 53 :هليعرف الرجل بصفة آلية كيف يجامع زوجته عندما يتزوج بدون أن يتعلم قبلذلك؟
ج: يستطيع أغلب الرجال أن يمارسوا الجنس بطريقة صحيحة وبشكلآلي بدون أن يمارسوا الجنس قبل ذلك وبدون أن يتعلموا من قبل كيفيةممارسته.ومع ذلك فإننا نؤكد على أن الذي تعلم ذلك قبل الزواج من وسائل إعلامدينية وعلمية وطبية أفضل بكثير من الذي لم يتعلم.أما أن يدعي شخص بأنه لا بدللرجل أن يزني قبل الزواج حتى يمارس الجنس مع زوجته بشكل صحيح وسليم,فهذاكلام باطل ليست له أية قيمة شرعية أو علمية أو واقعية.

س 54 : ما هو المرض الجنسي وكيف يصيب؟
ج: لأن المرضالجنسي التهابي فإنه ينتقل في الأغلب إلى الناس بسبب ممارستهم للجنس مع شريكمريض أو غير نظيف.وقد ينتقل المرض من مجرد استخدام المراحيض العامة.هناكعشرات الأمراض الجنسية التي يعتبر بعضها شديد الخطر,ومنه يجب على كل فرد أنيتجنب الزنا ومقدماته وأن يعرف طبيعة تلك الأمراض وأعراضها وسبل انتقالهاوالوقاية منها لاستشارة الطبيب فور الشك بإصابتها له.

س 55:هل ينتقل المرض الجنسي من الأم إلى الجنين؟
ج: يتوقف الأمر على المرض الذي تعاني منه الأم,فإذا كان المرض من النوع الخبيثتعرض الجنين لأذى شديد,لذلك وجب فحص الأم حال حملها(أو قبل ذلك)للتأكد منخلوها من الأمراض التي تنتقل بالجنس, كما يجب إعادة فحصها مرة كل 3 أشهرأثناء حملها.إن العلاج المبكر ضروري جدا لأنه يقي الطفل من أذىالمرض.

س 56:هل صحيح ما يقال من أن النفساء لا تعتبرطاهرة إلا بعد تمام ال 40 يوما,حتى ولو توقف نزول الدم منها قبلذلك؟
ج:هذا كلام"العجائز"كما يقولون!.إن هذا الكلام فارغ ولا قيمةله شرعا.إن المرأة تطهر بانقطاع دم النفاس عنها ,ولو انقطع عنها بعد أسبوعفقط من بدء نزوله.أما ال 40 يوما فهي أقصى مدة الحيض عند جمهور العلماء,وقالالمالكية :60 يوما. والأطباء يميلون في هذه المسألة إلى قول الجمهور لا إلىقول المالكية.

س 57 : ما علاقة الاستمتاع بالحمل ؟
ج: لا علاقة ! إن المرأة يمكن أن تحمل من زوجها ولو كانت لا تعرفاللذة الكبرى ولا الاستمتاع الجنسي.والعكس صحيح ,إذ يمكنها أن تستمتع بزوجهاجنسيا كل الاستمتاع حتى ولو كانت عقيما.إذن الاستمتاع شيء والحمل والولادةشيء آخر.

س 58 : هل يستطيع الطبيب أن يعرف إن كان شخصمعين يستمني أم لا ؟
ج: الكثير من الأطباء يؤكدون على أنه ليستهناك طريقة معينة قطعية الدلالة في متناول أي إنسان(طبيب أو غيره) لمعرفة ذلكإن لم يُخبر الفاعل نفسُه عن نفسِه,خاصة إذا لم يبالغ الشخص في الاستمناء.أماالذي يبالغ في الاستمناء فيمكن للطبيب أن يستنتج استنتاجا ظنيا وليس قطعيابأنه يمكن أن يكون مدمنا على العادة السرية.ومما يمكن أن يعتمد عليه الطبيبتضخم البظر عند الإناث أو بعض التغيرات التي يمكن أن تحدث للشفرين أو بعضالخدوش في الأعضاء التناسلية الخارجية أو..كما يمكن أن يعتمد الطبيب على فحصالبول عند الرجل.

س 59 : ما البويضة ؟
ج: هي مقابل الحيوان المنوي عند الرجل.والبويضة موجودة عموما عند كل النساء,وهيتعني بيضة صغيرة أشبه ما تكون بمادة هلامية شفافة بحجم صغير جدا.والبويضات لاتتهيأ للتلقيح إلا بعد بلوغ الفتاة.ولقد وُجد أنه من الصعب حدوث تلقيحللبويضة بعد حوالي يومين منذ خروجها من المبيض,وهذا هو عمر البويضة بشكلعام.

س 60:متى يصبح الولد قادرا علىالإنجاب؟
ج:عندمايبلغ الولد (في سن قريب من 15 سنة بشكل عام) ويصبح قادرا على القذف يمكنه عندئذ أن يُنجب.لكن سن البلوغ والقدرة على القذفليس كافيا لتمكين الناشئ من أن يكون أبا يوفر العناية الصالحة لطفله ويُكونأسرة مسلمة صالحة.إن تلك المهمة مهمة هائلة وشاقة وصعبة قد لا يستعد الشابلحملها والقيام بها إلا بعد سن العشرين أو الثلاثين وهو سن الزواج,خاصة فيعصرنا الذي نعيش فيه حيث عم الضعفُ الرجالَ والنساءَ معا.ويقال شيء مماثلبالنسبة للبنت التي يكون جسمها مؤهلا لحمل الطفل عندما يأتيها الحيض ويكبرثدياها إلى حد معين.ويكون هذا بعد البلوغ حيث تكون البويضات مهيأة لاستقبالالحيوان المنوي ويكون الرحم قادرا على صناعة بطانة ناعمة لتساعد الصغير علىالنمو.لكن هذا شيء والقدرة على تربية أسرة وأبناء شيء آخر لا تقدر عليهالمرأة عادة إلا بعد سن 18 سنة أو أقل قليلا أو أكثر قليلا,وهو سن الزواج.

http://ro7e.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى